وهبي: القانوني الحالي لا ينصف المرأة في مسألة الحضانة

[ad_1]

خلال جلسة الأسئلة الشفوية الأسبوعية في مجلس النواب، أشار وزير العدل عبد اللطيف وهبي إلى أن مسألة الحضانة تشكل تحدياً كبيراً وأن الوضع القانوني الحالي يعتبر غير كافٍ بالنسبة للمرأة.

 

أوضح وهبي أمس الاثنين، أن قضية الحضانة تناقش بشكل حاد في سياقات تتعلق بشؤون الأطفال كالنقل والسفر والتعليم.

 

وأبرز أن للأمر علاقة بمدونة الأسرة، والتي هي الآن في يد الملك الذي أحالها بدوره على المجلس العلمي الأعلى للنظر فيها ودراستها، مؤكداً على أهمية التحفظ في عدم مناقشة حلول محددة لمسألة الحضانة.

 

وأضاف أنه بعد صدور قرار الملك، سيتم مناقشة الأمر من منظور تشريعي.

 

وختم بالتعبير عن التفاؤل قائلا ”يجب أن نتفاءل خيرا لأنه من الملك لا يمكن أن يأتي سوى الخير”.

[ad_2]