نقيب الصيادلة بالإسكندرية: الدولة المصرية على أعتاب مرحلة جديدة

[ad_1]

  • أخبار مصر
  • أهم الأخبار
نقيب الصيادلة بالإسكندرية: الدولة المصرية على أعتاب مرحلة جديدة

أ ش أ

أكد الدكتور محمد أنسي الشافعي، نقيب الصيادلة بالإسكندرية، أن الدولة المصرية على أعتاب مرحلة جديدة، خاصة مع بداية الولاية الجديدة للرئيس عبد الفتاح السيسي، متمنيا له التوفيق والسداد لما فيه الخير للوطن واستكمال بناء الجمهورية الجديدة، مؤكدا على تفاؤله بالمرحلة المقبلة.

جاء ذلك على هامش الإفطار الجماعي الذي نظمته نقابة الصيادلة بالإسكندرية، والذي ضمّ حوالي 700 صيدلي، بنادي الصيادلة بكورنيش ستانلي شرق المحافظة، بحضور محمد الشريف محافظ الإسكندرية، وعدد من أعضاء مجلس النقابة، ولفيف من قيادات المجتمع السكندري.

وتقدم الشافعي بالشكر للمحافظ على دعمه الدائم للمجتمع الصيدلي بالمحافظة، مشيرا إلى أن نادي الصيادلة بالإسكندرية الذي من المقرر افتتاحه رسمياً خلال الأيام القادمة هو ثمرة جهود بذلت على مدار 10 سنوات، لتوفير بيئة اجتماعية وثقافية وترفيهية للصيادلة وعائلتهم.

وأكد الشافعي أنه تم تخصيص أرض لنقابة الصيادلة بكورنيش ستانلي بقرار من محافظة الإسكندرية عام 87 ولكن النقابة لم تشرع في البناء، أو استغلال الأرض بسبب مطالبتها بدفع ثلاثة ملايين و241 ألف جنيه، حتى تمكنت النقابة من إسقاط المديونية عام 2022 وذلك بعد موافقة محافظة الإسكندرية ورئاسة مجلس الوزراء.

وأضاف الشافعي أن مفاوضات إسقاط المديونية كانت تسير بالتوازي مع خطوات عملية على أرض الواقع لإثبات جدية النقابة في حق الانتفاع، والتي بدأت بتحديد مساحة الأرض المخصصة، ثم التنسيق مع 12 جهة من الهيئات الحكومية والوزارات المختلفة لإنهاء إصدار التصاريح والتراخيص اللازمة ومتابعة عملية البناء والاتفاق على الخامات المستخدمة في الإنشاءات.

وتابع الشافعي أن النقابة تحملت جميع تكلفة الإنشاءات من مواردها الخاصة لإقامة نادِ يحقق الخصوصية لأعضائه في موقع متميز يطل على بحيرة شاطئ ستانلي، ويفتح أبوابه بخدماته المتميزة للصيادلة وأسرهم، لافتا إلى أن مساحة النادي تصل إلى ألفي متر، مقسمة إلى مستويين ويضم قاعة مؤتمرات، ومطاعم وتراس على البحر، وغرف إدارية، ومكان مخصص للأطفال، ومسجد، فضلا عن توقيع بروتوكول رسمي مع نادي المهندسين الملاصق للنادي لاستخدام الجراج الخاص بهم بالمناصفة بين أعضاء نقابتي الصيادلة والمهندسين.

[ad_2]