مصطفى بكري منتقدًا الحكومة: محدش بيشتغل بإخلاص إلا قلة «فيديو»


  • أهم الأخبار
  • تـوك شـو
مصطفى بكري منتقدًا الحكومة: محدش بيشتغل بإخلاص إلا قلة «فيديو»

الإعلامي مصطفى بكري

أكد الإعلامي مصطفى بكري، أن القيادة السياسية تشعر بمعاناة المواطنين. وتدرك صبر المصريين وقوة تحملهم للأزمات، ولولا ثقة الشعب في الرئيس لم يكن ليصمت على هذه الإجراءات والقرارات العشوائية مثل قطع الكهرباء 3 و4 ساعات ونحن في ذروة موجة الحر.

وقال مصطفى بكري خلال تقديمه برنامج «حقائق وأسرار» على قناة صدى البلد، إن «صانع القرار السياسي يدرك تمامًا حالة الشارع المصري، ولِمَ لا، فهو يشعر بمعاناة الناس وتداعيات الأزمة الاقتصادية منذ الإصلاحات الاقتصادية.

وانتقد مصطفى بكري أداء الحكومة المقالة خلال الفترة الماضية، وقال «محدش بيخدم مع الرئيس بإخلاص إلا قلة».. مشيرًا إلى أن سبب تأخر التشكيل الوزاري الجديد، هو أن الاختيارات تتم من صندوق واحد وليس من خارج الصندوق»

وأضاف أن «الرئيس السيسي تحدث أكثر من مرة عن المعاناة ووجَّه التحية للشعب المصري الذي يعبر عن مواقفه في الأزمات، تشعر دائمًا أن المصريين أكثر وعيًا من كل الذين يتبنون أجندات خاصة، أو الذين يحاولون الحصول على مكاسب بالابتزاز».. مردفًا «هذا حال الكثير من نخبتنا للأسف في هذا الزمن الصعب الذي تخلى فيه الكثيرون عن المبادئ، ربما تتصور أن الدفاع عن الوطن هو نوع من التخلي عن الشعب، ولكن هذه دعاية المغرضين، أن تقف مع بلدك هذا أمر طبيعي، لا تقنعني أن الرئيس يريد إشعال البلد، لا تقنعني أن الرئيس صامت أمام الأزمات لأنه يحاول دومًا أن يرشد السفينة لتمضي في الطريق الصحيح».

وواصل الإعلامي مصطفى بكري «التحديات أمامنا وعليك أن تنظر إليها، ما أسهل أن تطلق الشعارات وتزايد على الآخرين، التحديات ليست بالسهلة، بلدنا مستهدفة من الأعداء بالخارج، هؤلاء الذين لا يتمنون لمصر أن تكون لها مواقفها الثابتة، لو المركب حصل ليها حاجة كلنا هنروح للمجهول لا قدَّر الله، صحيح هناك خونة يرتدون ملابس الوطنية، توجد مشاكل لا أنكر، بنقول يا جماعة عايزين إدارة أزمة صح».

ووجَّه الإعلامي مصطفى بكري رسالةً للحكومة بشأن انقطاع الكهرباء «يا إخوانَّا ما توقفوا مشروع من المشروعات الكبرى واشتغلوا في الأولويات، احموا الناس إحنا في عز الحار، تقطع 3 ساعات إزاي وطلاب الثانوية العامة بيمتحنوا، حسوا بالناس فيه إيه، طلاب الثانوية العامة مشرَّدون وبينزلوا الكنائس وأماكن فيها كهرباء، الشعب لولا ثقته في القيادة السياسية مكانش سكت، واللي مش شايف وحريص على أمن البلد يقول كلام غير كده، إحنا شربنا المر، وكلنا كنا على قوائم الاغتيالات، الرئيس السيسي وطني والتحديات أمامه كثيرة، ومحدش بيخدم معاه بإخلاص إلا قلة».



المصدر