غرق قارب للصيد بسواحل الداخلة يسائل واقع السلامة البحرية 


وجه الفريق الاستقلالي بمجلس النواب، سؤالا كتابيا إلى وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، حول “غرق سفينة الصيد “تيليلا”، بسواحل جهة الداخلة وادي الذهب، الأمر الذي أسفر عن وفاة وفقدان عدد من البحارة.

وجاء في السؤال الكتابي، أن “تسجيل مجموعة من حوادث غرق مراكب وسفن الصيد البحري يسائل ضعف وسائل الاستشعار والإنقاذ”، داعيا إلى الكشف عن “التدابير الكفيلة بسرعة استشعار حوادث الغرق والإنقاذ وتوفير وسائل حديثة لتفادي خسائر في أرواح البحارة”.

واستفسر الفريق البرلماني، صديقي عن “الإجراءات المزمع اتخاذها لمواكبة أسر الضحايا وإدماجهم في برنامج الدعم الاجتماعي”.

 

التعليقات على غرق قارب للصيد بسواحل الداخلة يسائل واقع السلامة البحرية  مغلقة