رغم مشاركته في مبارتين مع منتخب المغرب.. الاتحاد الفرنسي يواصل الضغط على بنصغير لتمثيل فرنسا

[ad_1]

أكدت تقارير دولية اليوم الثلاثاء، أن الاتحاد الفرنسي لكرة القدم، يواصل الضغط على الدولي المغربي إلياس بنصغير، لاعب فريق موناكو، لحمل قميص منتخب “الديوك” دوليا في المستقبل عوض المغرب.

وأوضح موقع “فوت ميركاتو” الفرنسي، أن الاتحاد الفرنسي لا يزال يحاول إقناع بنصغير بحمل قميص المنتخب الفرنسي وتغيير رأيه بهدف الاستفادة منه مستقبلاً.

وأضاف الموقع ذاته، أن الاتحاد الفرنسي لن يستوعب خسارة بنصغير، حيث سينتظر يونيو المقبل، وفي حال شارك في مباراتين رسميتين مع المغرب، سيكون تغيير الجنسية الرياضية مستحيلا.

وكان اللاعب المغربي، قد أكد في تصريح صحفي: “اخترت المغرب بناء على جذوري، حيث أن والداي مغربيان، وهو الأمر الذي جعل القرار أكثر أهمية وعمقا بالنسبة لي”.

جدير بالذكر أن إلياس بنصغير سبق له وأن حمل قميص المنتخب الفرنسي في منتخبات الفئات السنية لأقل من 21 سنة، قبل أن يقرر تمثيل بلده المغرب دوليا مؤخرا.

 

[ad_2]