“رحلة من الجحيم”.. طائرة بريطانية تتعرض لصاعقة قوية أثناء تحليقها

[ad_1]

#فايكنج ترند

تعرضت #طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية البريطانية لصاعقة قوية عند اقترابها من #مطار_هيثرو.

وتحدث الركاب على متن الرحلة BA919 من شتوتغارت إلى هيثرو، بعضهم عائد من مباريات بطولة أوروبا 2024 في ألمانيا، عن “صدمتهم” بعد الحادث الدرامي الذي أجبر الطاقم على تحويل مساره.

وغادرت الرحلة ألمانيا بعد الساعة الواحدة ظهرا بالتوقيت المحلي، وكان من المقرر أن تهبط في مطار هيثرو في الساعة 1:40 ظهرا.

لكن سوء الأحوال الجوية أجبر الطيارين على تحويل مسارهم إلى جاتويك، حيث وصل الركاب حوالي الساعة الثانية بعد الظهر، قبل أن يتم نقلهم إلى مطار هيثرو.

وقال أحد الركاب: “كان أفراد الطاقم رائعين عندما ضربت صاعقة طائرتنا أثناء اقترابها من مطار هيثرو. كان الأمر صادما. واضطرت الطائرة إلى تحويل مسارها إلى جاتويك”.

ووصف رجل آخر، كان ابنه وحفيده على متن الطائرة، الحادث بأنه “رحلة من الجحيم” بعد أن تأخر الركاب بسبب ارتفاع درجة حرارة الفرامل في شتوتغارت، قبل تحويل مسار الطائرة في المملكة المتحدة بسبب الصاعقة.

وتظهر خريطة مسار الرحلة أن الطائرة كانت تسير على مسار سلس، قبل أن تغير مسارها فجأة وتبتعد عن مطار هيثرو.

وتعتبر ضربات البرق أثناء الرحلات الجوية أمرا شائعا للغاية، وعادة ما تكون غير ضارة. ويشير الخبراء إلى أن معظم الطائرات تتعرض لضربات البرق مرة أو مرتين في العام.



[ad_2]