حشود الأردنيين قرب السفارة الصهيونية لليوم العاشر / فيديو

[ad_1]

#فايكنج ترند

شهد محيط #سفارة_الاحتلال الإسرائيلي في العاصمة #عمان، لليوم العاشر على التوالي في رمضان، #وقفة_حاشدة في فعالية #تضامنية مع قطاع #غزة الذي يواجه حرب إبادة صهيونية غير مسبوقة.
وطالب المشاركون الحكومة بإجراءات عملية لوقف العدوان على قطاع غزة، بإلغاء اتفاقية وادي عربة، واتفاقية الغاز، وقطع الجسر البري الذي ينقل البضائع من دول خليجية عبر الأراضي الأردنية إلى دولة الاحتلال، ووقف تصدير الخضار من الأردن إلى الاحتلال الإسرائيلي.
وعبر المشاركون عن دعمهم للمقاومة الفلسطينية في مواجهة العدوان الإسرائيلي، وأكدوا أنها “السبيل الوحيد لإنهاء الاحتلال، مطالبين بفتح الحدود أمام الشباب الأردني للوقوف مع الأشقاء في فلسطين”.
ويأتي التصاعد في الموقف الاحتجاجي على أعقاب تزايد المجازر الوحشية في غزة، وتصاعد عمليات الاقتحام والتدنيس للمسجد الأقصى المبارك.

وردد المشاركون هتافات: “لا سفارة صهيونية على أرض عربية”، “لا سفارة للكيان على أرضك يا عمان”،

حط الخاين والعميل ع بوز المدفعية ،ايد بتقلع جواسيس وايد بتزرع حرية !

بالإضافة إلى هتافات نددت بالصمت العربي والدولي جراء الجرائم بحق الشعب الفلسطيني، والعدوان على غزة من قبل العدو الصهيوني، الذي يرتكب أبشع الجرائم بحق المدنيين الفلسطينيين.



[ad_2]