بهذا السؤال الإنساني.. أسطورة مانشستر يونايتد يتضامن مع فلسطين (صور) – فايكنج ترند


فايكنج ترند- وجه أسطورة مانشستر يونايتد الإنجليزي إيريك كانتونا، سؤلاً إنسانياً بشأن مصير السكان الفلسطينيين النازحين في مدينة رفح جنوب قطاع غزة البالغ عددهم حولي 1.3 مليون شخص، بسبب قصف الاحتلال الإسرائيلي المتواصل بالأحزمة النارية بشكل عشوائي في تلك المدينة.

وكتب النجم الفرنسي إيريك كانتونا أسطورة نادي مانشستر يونايتد خلال فترة التسعينيات من القرن الماضي، عبر حسابه الشخصي على منصة الانستغرام، ” أين سيذهب النازحون في رفح الآن؟!”

تضامن أسطورة مانشستر يونايتد مع فلسطين

وتتحدث التقارير خلال الأيام القليلة الماضية عن احتمالية شن عملية موسعة من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي على مدينة رفح جنوب قطاع غزة، التي لجأ إليها نحو 1.3 مليون فلسطيني نازح من مناطق القطاع وفق الإحصائيات الصادرة عن هيئة الأمم المتحدة.

مانشستر يونايتد
تضامن أسطورة مانشستر يونايتد مع سكان رفح

وكان الاحتلال الإسرائيلي قد شن عملية عسكرية سريعة الأحد في عدة مناطق في مدينة رفح، من خلال قصف العديد من البيوت والمساجد وأراضي فارغة على طول الشريط الحدودي مع جمهورية مصر العربية، ارتقى على إثرها نحو 100 شهيد فلسطيني جلهم من المدنيين من الأطفال والنساء وفق ما ذكرته وزارة الصحة الفلسطينية بغزة.

اقرأ أيضاً: 
حصيلة الحرب الإسرائيلية على غزة

كما ويواصل الاحتلال الإسرائيلي حرب الإبادة الجماعية والتطهير العرقي ضد المدنيين الفلسطينيين في قطاع غزة، بقصف العشوائي للأحياء السكنية والمنازل والمدارس والمساجد والكنائس والمؤسسات التعليمية والخدماتية كمشافي لليوم ال130 على التوالي.

 إيريك كانتونا
أسطورة مانشستر يونايتد إيريك كانتونا

ناهيك عن محاصرة العديد من المشافي وخروجها عن الخدمة، كان آخرها محاصرة مجمع ناصر الطبي في محافظة خانيونس من قبل آليات جيش الاحتلال الإسرائيلي الذي يأوي النازحين وأطباء ومرضى يتلقون العلاج بداخله.

 إيريك كانتونا
تضامن أسطورة مانشستر يونايتد مع سكان رفح

يشار إلى أن حصيلة الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة قد بلغت أكثر من 27 ألف شهيد فلسطيني جلهم من الأطفال والنساء بنسبة تفوق 90%، وأصيب نحو 69 ألف آخرين بجراح مختلفة، منذ بداية الحرب على القطاع في ال7 من شهر أكتوبر الماضي وحتى هذه الساعة.

للحصول على آخبارنا الحصرية والعاجلة اشترك في قناتنا في تليغرام



المصدر