بعد انسحاب المعارضة.. ميراوي وآيت الطالب أمام البرلمان للحديث عن أزمة كليات الطب في البرلمان


غدًا، سيحضر عبد اللطيف ميراوي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، وخالد آيت الطالب، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، أمام مجلس النواب للحديث عن أزمة طلبة الطب، في جلسة من المتوقع أن تكون مشحونة بالتوتر بعد انسحاب القوى السياسية المعارضة من الجلسة البرلمانية أمس احتجاجًا على غيابهم.

 

وأعلن مجلس النواب اليوم أنه سيعقد اجتماعًا مشتركًا بين لجنة القطاعات الاجتماعية ولجنة التعليم والثقافة والاتصال يوم غد، بحضور الوزيرين المذكورين، لمناقشة “الاحتقان في أوساط كليات الطب والصيدلة”.

 

تأتي هذه الخطوة بعد رفض الحكومة يوم الاثنين مطلب أربع فرق برلمانية لمناقشة أزمة كليات الطب ومقاطعة الطلبة للاختبارات، ما أدى إلى انسحاب القوى المعارضة من الجلسة احتجاجًا على هذا الرفض.

 

وفي تصريح لمحمد صباري، نائب رئيس مجلس النواب الذي ترأس الجلسة، قال إن المجلس توصل برد من الحكومة على طلب التحدث في موضوع طلبة الطب، وعبرت فيه عن عدم استعدادها للتفاعل مع الموضوع.

 

بهذا، أثار رد الحكومة غضب النواب من الأغلبية والمعارضة، مما دفع الأخيرة إلى الانسحاب من الجلسة والتأكيد على موقفها القوي تجاه ما وصفته بالتقصير في معالجة أزمة التعليم العالي.