الصحف تُبرز إعلان وزارة الكهرباء تنفيذ أضخم برنامج لتطوير وتحديث محطات السد العالي



تصدر الشأن المحلي اهتمامات الصحف، الصادرة صباح اليوم /السبت/، أبرزه إعلان وزارة الكهرباء تنفيذ أضخم برنامج لتطوير وتحديث محطات توليد كهرباء السد العالي.

ففي (الأهرام) وتحت عنوان (5 مشروعات لرفع كفاءة محطات كهرباء السد العالي).. ذكرت الصحيفة، أن وزارة الكهرباء والطاقة تنفذ أضخم برنامج لتطوير وتحديث محطات توليد كهرباء السد العالي، من خلال إقامة عدد من المشروعات المستقبلية، بتكلفة تصل إلى نحو 2.3 مليار جنيه.

ونقلت الصحيفة عن وزير الكهرباء والطاقة المتجددة الدكتور محمد شاكر، قوله: إن البرنامج يتضمن تنفيذ 5 مشروعات جديدة، لرفع كفاءة الوحدات المنتجة للطاقة بمحطات كهرباء السد العالي، ومواكبة التطورات الحديثة لأنظمة التشغيل والصيانة، للحفاظ على استقرار الوحدات على الشبكة القومية للكهرباء، والوفاء باحتياجات مشروعات التنمية للجمهورية الجديدة.

وأضافت الصحيفة أن وزير الكهرباء أكد – خلال اجتماع عقده أمس – أهمية الالتزام بالخطط التنفيذية والزمنية للانتهاء من تنفيذ هذه المشروعات، مشيرا إلى أن تكلفة مشروعات التطوير الخمسة الجديدة لمحطات كهرباء السد العالي تصل إلى نحو 300 مليون جنيه.

وأشارت إلى أن المهندس هشام كمال رئيس شركة المحطات المائية المالكة محطات كهرباء “السد العالي وأسوان 1 وأسوان 2” أوضح من جهته أنه تم تنفيذ مشروع لتطوير منظمات الوحدات 3 و4 و5 و6 في محطة كهرباء السد العالي بتكلفة 47.8 مليون جنيه، بينما تم تنفيذ أعمال التطوير للمنظم بالوحدة 4 لمحطة كهرباء أسوان، بتكلفة 13.5 مليون جنيه.. مشيرا إلى أنه تم تنفيذ مشروع تحديث نظام التحكم في منظم السرعة لمحطة توليد كهرباء خزان أسوان الأولى للوحدتين 3 و4 بتكلفة 20.6 مليون جنيه.

وتحت عنوان (وفد برلماني فرنسي يزور معبر رفح للمطالبة بالوقف الفوري لإطلاق النار بغزة).. ذكرت صحيفة “أخبار اليوم” أن وفدا برلمانيا فرنسيا برئاسة النائب إريك كوكريل، يبدأ غدا الأحد زيارة إلى رفح على الحدود المصرية – الفلسطينية، للمطالبة بوقف فوري ودائم لإطلاق النار في قطاع غزة.

ونقلت الصحيفة عن مصادر برلمانية فرنسية بباريس قولها إن الوفد الفرنسي سيعقد مؤتمراً صحفياً، اليوم السبت، بالقاهرة قبل التوجه إلى رفح.

وأضافت الصحيفة، أن الوفد البرلماني الفرنسي سيلتقي خلال تواجده في رفح مع ممثلين ومسؤولين من الهلال الأحمر المصري والفلسطيني ونقابة الصحفيين الفلسطينيين ووكالة غوث وتشغيل الفلسطينيين “أونروا”.

وفي الشأن المحلي أيضا.. ذكرت صحيفة “أخبار اليوم” – تحت عنوان (الحوار الوطني يدعو المواطنين للمشاركة بمقترحاتهم في الملف الاقتصادي) – أن مجلس أمناء الحوار الوطني دعا المواطنين للمشاركة بآرائهم ومقترحاتهم في كل موضوعات المرحلة الثانية من الحوار الوطني، وخاصة الملف الاقتصادي.

وأضافت الصحيفة أن المجلس ذكر – في منشور عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك) – “مع استئناف فعاليات الحوار الوطني في مرحلته الثانية يسعدنا أن تشاركونا بآرائكم ومقترحاتكم مكتوبة في كافة موضوعات ولجان الحوار الوطني وخاصة الملف الاقتصادي الذي ستكون له أولوية المناقشات في الفترة المقبلة، وذلك حتى 11 فبراير 2024، ليتم عرضها ومناقشتها لبناء توافق وطني لتعزيز المساحات المشتركة بين الجميع”.

بينما ذكرت صحيفة (الجمهورية) – تحت عنوان (وزير الري: كل الدعم للإخوة الفلسطينيين في مجال المياه) – أن وزير الموارد المائية والري الدكتور هاني سويلم أكد – خلال لقائه مع رئيس سلطة المياه الفلسطينية المهندس مازن غنيم – ترحيب الوزارة بتوفير كافة أشكال الدعم المطلوب للأخوة الفلسطينيين في مجال المياه بشكل عاجل عن طريق مجموعة من الإجراءات الآنية، بالتنسيق مع الوزارات والجهات المصرية المعنية، بالإضافة إلى ترحيب الوزارة بنقل الخبرات المصرية للجانب الفلسطيني في مجالات حصاد مياه الأمطار والإدارة الرشيدة للمياه الجوفية كإجراءات مستقبلية للتعامل مع تحديات المياه بالأراضي الفلسطينية.

وأضافت الصحيفة، أن الدكتور سويلم أشاد بالعلاقات الأخوية التاريخية التي تربط الشعبين المصري والفلسطيني.. مؤكدا متابعته الدائمة لما يواجهه إخواننا في الأراضي الفلسطينية المحتلة من هجمات إسرائيلية مستمرة في قطاع غزة والتي تمثل تهديدا خطيرا للوضع الإنساني بالقطاع، كما تثير الكثير من القلق فيما يخص توفير احتياجات المياه للسكان المدنيين المحاصرين بالقطاع والتي تعد خدمة إنسانية يكفلها القانون الدولي والإنساني.

وأشارت إلى أن رئيس سلطة المياه الفلسطينية أعرب من جهته عن رغبته في تعزيز الاستفادة من الخبرات والكوادر المصرية في التعامل مع هذه التحديات الكبيرة التي يواجهها الشعب الفلسطيني في مجال المياه من خلال اتخاذ مجموعة من التدخلات العاجلة، وبما يعمل على عدم تفاقم الأوضاع في قطاع غزة.

وتحت عنوان (الزراعة: مصر تصدر الفائض عن الاحتياجات المحلية فقط).. ذكرت صحيفة “الجمهورية” أن المستشار الإعلامي لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي أحمد إبراهيم أكد أن مصر تصدر الفائض عن احتياجات السوق المحلي من السلع فقط، خاصة الخضر والفاكهة.. مشيرا إلى أن التصدير يدعم الاقتصاد الوطني بالنقد الأجنبي.

وأضافت الصحيفة أن إبراهيم صرح بأن الصادرات الزراعية أصبحت أهم موارد النقد الأجنبي، كما أن التصدير يضمن للمزارع عدم الخسارة وبالتالي الاستمرار في الزراعة والإنتاج وعدم الخروج من المجال.

وأشارت إلى أن مستشار وزارة الزراعة أضاف أن التصدير ليس له علاقة نهائيا بارتفاع الأسعار على المواطن فالتصدير ليس السبب، بل قد تكون الممارسات الاحتكارية أو جشع بعض التجار هو السبب في ذلك.

وعالميا.. وتحت عنوان (الاحتلال يقرر توسيع نطاق عملياته العسكرية إلى رفح).. ذكرت (الأهرام)، أن وزير الدفاع بحكومة الاحتلال الإسرائيلي يوآف جالانت، أعلن توسيع نطاق العمليات العسكرية إلى مدينة رفح جنوب القطاع، على الرغم من الأعداد الهائلة من المدنيين الفلسطينيين الذين نزحوا إليها.

وأضافت الصحيفة أن جالانت قال: “تم حل لواء خان يونس التابع لحماس، وسنكمل المهمة هناك، ونواصل طريقنا إلى رفح”، متوقعا أن يفضي الضغط الكبير الذي تمارسه قوات الاحتلال على الحركة إلى عودة الأسرى المحتجزين لديها سريعا.