استدراج ثم تفجير.. القسام تعلن عن عملية جديدة في طولكرم / شاهد


#فايكنج ترند

اقتحمت قوات #الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الثلاثاء، عدة مدن وبلدات في الضفة الغربية، في حين هاجم المستوطنون قرية برقة شمالي مدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة.

واندلعت #اشتباكات مسلحة، فجر اليوم الثلاثاء، بين #مقاومين #فلسطينيين وقوات الاحتلال “الإسرائيلي” في أكثر من مدينة في #طولكرم و #نابلس.

طولكرم تشتبك

استهدف مقاومون فلسطينيون قوات الاحتلال بالرصاص والعبوات الناسفة، وسمع دوي #انفجارات ناجمة عن #تفجير عبوات ناسفة محلية الصنع بآليات الاحتلال، عقب اقتحامها مدينة طولكرم في ساعات متأخرة من مساء أمس الإثنين.

وقالت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة “حماس”، إن أحد مقاتليها استدرج آلية عسكرية لقوات الاحتلال المقتحمة لأطراف مخيم طولكرم، ومن ثم تفجير الآلية بعبوة ناسفة.

في حين قالت كتيبة طولكرم في سرايا القدس إن مقاتليها اشتبكوا في محاور القتال واستهدفوا قوات وآليات الاحتلال بصليات كثيفة من الرصاص والعبوات الناسفة المعدة مسبقًا محققين إصابات مباشرة في صفوف قوات الاحتلال.

وكانت قد  اقتحمت قوة كبيرة من جيش الاحتلال طولكرم عبر بوابة “نتساني عوز”، ترافقها الجرافات العسكرية، بينها اثنتان من نوع  D9، تزامنا مع تحليق طائرات الاستطلاع والطائرات المسيّرة و”كواد كابتر” الانتحارية والهجومية في سماء المدينة.

وانتشرت قوات الاحتلال في عدد من شوارع المدينة، وحاصرت مستشفيات المدينة وشددت حصارها على مستشفى ثابت ثابت الحكومي، والإسراء التخصصي بالمدينة، وسط توقعات بعدوان واسع على المدينة ومخيماتها.

ونشرت قوات الاحتلال قناصتها على عدد من البنايات العالية في مختلف احياء المدينة، في الوقت الذي اقتحمت فيه حي الأقصى في ضاحية شويكة شمال طولكرم، وسط سماع أصوات إطلاق نيران بشكل كثيف.

وتواصل قوات الاحتلال الدفع بتعزيزات عسكرية من آلياتها إلى المدينة بين الفينة والأخرى، عبر حاجز جبارة العسكري جنوبا، وحاجز عناب العسكري شرقا، بالإضافة إلى بوابة “نتساني عوز”.

وكانت قد احتجزت قوات الاحتلال مجموعة من الصحفيين على دوار اليونس في طولكرم، كما احتجزت مركبة على دوار شويكة في المدينة.

ودمرت جرافات الاحتلال ممتلكات الفلسطينيين والبنى التحتية أثناء سيرها باتجاه مخيم نور شمس، وتحديداً في شارع السكة، ومحيط دوار الشهيد سيف أبو لبدة عند مدخل المخيم الرئيسي ومحيط مقبرة نور شمس، اضافة الى تجريف محيط دوار اليونس في الحي الشمالي للمدينة.

وجدير بالذكر أنه وقبل أسبوع، قتل جندي من جيش الاحتلال وأصيب ضابط من وحدة المستعربين (قوات خاصة) بجراح خطيرة في تفجير لغم بمدرعة من طراز “نمر”، خلال اقتحام مخيم نور شمس شرقي طولكرم.

اشتباكات في نابلس واعتقالات في بيت لحم وقلقيلية

وفي نابلس اندلعت اشتباكات مع قوات الاحتلال التي اقتحمت مخيم عسكر الجديد شرق المدينة، وأفاد الهلال الأحمر بإصابة 3 أطفال (13-10-9) أعوام بشظايا رصاص حي بالرأس خلال اقتحام قوات الاحتلال لمخيم عسكر الجديد في نابلس.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب أمير عودة خلال اقتحام مخيم عسكر الجديد شرق نابلس، وأطلق مقاومون النار باتجاه قوات الاحتلال خلال اقتحامها قرية عزموط شرق نابلس.

وفي قلقيلية اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم ثلاثة شبان من قريتي عزون وجينصافوط.

وقالت مصادر محلية، إن قوات الاحتلال اعتقلت الشابين محمد زياد حسين، ويامن محمود البم من بلدة عزون شرق قلقيلية، والطالب في جامعة النجاح فلاح محمد عيد من قرية جينصافوط شرق قلقيلية، بعد مداهمة منازلهم وتفتيشها.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي، شابا من قرية حوسان غرب بيت لحم، وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب حاتم محمود شوشه (24عاما) بعد دهم منزل ذويه في القرية وتفتيشه.

وشهدت قرية حوسان الليلة، مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، اندلعت في منطقة “المطينة” عند المدخل الشرقي وانتقلت إلى مركز القرية.

وأطلقت خلالها قوات الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الصوت، والغاز السام، دون أن يبلغ عن إصابات.

واعتقلت قوات الاحتلال الطالب في جامعة بيرزيت فوزي أبو كويك بعد مداهمة منزله في مدينة البيرة.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الشابين يامن محمود رابي ومحمد زياد حسين بعد اقتحام منزليهما وتخريب محتوياتهما في بلدة عزون شرق قلقيلية.

واعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر أكثم يوسف إخليل وتعتدي عليه بالضرب، والطفل رعد عوض حسن (14 عاما) بعد اقتحام منزليهما وتخريب محتوياتهما في بلدة بيت أمر شمال الخليل.