إسماعيل عبد الغفار رئيسًا للجمعية العامة لمشروع الحاضنة العربية لمشاريع الذكاء الاصطناعي

[ad_1]


الدكتور إسماعيل عبد الغفار رئيس الأكاديمية العربي

استضافت الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بالإسكندرية، الاجتماع الأول للجمعية العامة للمنظمات والاتحادات العربية المشاركة في مشروع “الحاضنة العربية لمشاريع الذكاء الاصطناعي”.

حضر الاجتماع الدكتور إسماعيل عبد الغفار رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، والدكتور عبد المجيد بن عمارة الأمين العام لاتحاد مجالس البحث العلمي العربية

والمهندس محمد بن عمر المدير العام للمنظمة العربية لتكنولوجيات الاتصال والمعلومات، والدكتور فراس بكور رئيس مجلس إدارة الاتحاد العربي للإنترنت والاتصالات

والسفير محمد خير عبد القادر الأمين العام للاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي.

ويعتبر الاجتماع، خطوة أولى نحو تعزيز مشهد الذكاء الاصطناعى فى العالم العربى، ويمثل بداية مثمرة لجهود بذلت فى تأسيس مشروع الحاضنة العربية للذكاء الاصطناعى، وما يمثله من نموذج رائد يحتذى به للتعاون والتكامل بين منظمات ومؤسسات العمل العربى المشترك بأجنحتها المتعددة من قطاع أكاديمى وبحثى وقطاع حكومى وقطاع خاص وتحت مظلة المؤسسة الأم جامعة الدول العربية.

وناقش الاجتماع، الأهداف الرئيسية للمشروع ودور الحاضنة في دعم وتعزيز الابتكار في مجال الذكاء الاصطناعي عن طريق تهيئة الأرضية اللازمة لفتح الآفاق وتعزيز الأمل أمام الشباب العربي للتطوير والابتكار والإبداع في بلدان المنطقة العربية، كما تم التأكيد على أهمية الاعتماد على خبرات وتجارب الأعضاء المؤسسين وكذلك بناء شراكات استراتيجية وتبادل المعرفة والخبرات لدعم نمو القطاع وتعزيز تطبيقات الذكاء الاصطناعي في مختلف المجالات.

وبعد المداولات وعملا بما نص عليه الاتفاق التأسيسي للمشروع قام الأعضاء بالإجماع باتخاذ القرارات التالية: انتخاب الدكتور إسماعيل عبد الغفار رئيسا للجمعية العامة للمؤسسين، كما تم انتخاب الدكتور فراس بكور رئيسا مشاركا لمجلس الأمناء، وانتخاب المهندس محمد بن عمر رئيسا مشاركا لمجلس الأمناء، كما تم تسمية الدكتور عبد المجيد بن عمارة رئيسا للجنة العلمية، وتسمية السفير محمد خير عبد القادر رئيسا للجنة التنظيمية والإدارية.

كما تم تشكيل لجنة فنية متخصصة برئاسة الدكتور فراس بكور وعضوية كلا من السفير محمد خير عبد القادر والدكتور مصطفى رشيد مساعد رئيس الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري و المستشار عبد السلام حمدى المستشار القانوني للأكاديمية، وتكون مهمتها ما يلى، بلورة اللائحة الداخلية والهيكل الإداري و التنظيمي للحاضنة.

واقتراح أعضاء لضمهم لمجلس الأمناء للحاضنة يمكن أن يشكل وجودهم قيمة مضافة للمشروع، واقتراح الخطوات التنفيذية لتفعيل عمل الحاضنة ورفع التوصيات والمقترحات بشأنها إلى الجمعية العامة لمناقشتها وإتخاذ ما تراه مناسبا فى هذا الشأن.

وفي ختام الاجتماع، قدم الدكتور إسماعيل عبد الغفار، الشكر لكل الحضور على ثقتهم وجهودهم، معربا عن استعداد الأكاديمية لوضع كل خبراتها وامكاناتها في خدمة هذا المشروع الهام.

[ad_2]